مدخل الإذاعة السويدية في فالون ليلة أمس. الصورة بعدسة: Johannes Rosendahl/Sveriges Radio
مدخل الإذاعة السويدية في فالون ليلة أمس. الصورة بعدسة: Johannes Rosendahl/Sveriges Radio

جماعة نازية سويدية تعترض على إحياء ذكرى المحرقة النازية

أغلق نازيون ينتمون إلى جماعة تطلق على نفسها أسم حركة المقاومة السويدية أغلقوا ليلة أمس مبنى الإذاعة السويدية في فالون باشرطة بلاستيكية تحمل مطالب بعدم بث تقارير عن الذكرى السبعين للمحرقة النازية في ألمانيا.

الإذاعة واصلت بث برامجها وتقاريرها بصورة طبيعية وكما هو مخطط لها.

تحركات مماثلة جرت في مناطق أخرى، حيث وجدت شرائط بلاستيكية تحمل ذات الشعارات في أكثر من مكان منها على سبيل المثال مبنى الإذاعة في فيستربوتن.

وفي ستوكهولم عثر على تلك الشرائط في محيط ثانوية شيرتورب، وقرب مبنى بلدية ستوكهولم.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".