البرلمان السويدي (ريكسداغ) / صورة جيسيكا غو TT
البرلمان السويدي (ريكسداغ) / صورة جيسيكا غو TT

آراء الناخب السويدي لم تتغير كثيراً بعد إنتخابات 2014

أظهر آخر إستطلاع للرأي أن الحزب المسيحي الديمقراطي لا زال خارج البرلمان السويدي، مع إتساع الهوة بين تحالف الحمر والخضر والتحالف البورجوازي. 

هذا ولم تطرأ تغييرات كبيرة على آراء الناخبين بعد مرور حوالي شهر على إتفاق ديسمبر/ كانون الأول بين الحكومة والمعارضة البورجوازية. حيث تراجع التحالف البورجوازي ليحصل على 23,8%، وحصل مرة أخرى ديمقراطيي السويد على 14,1% من أصوات الناخبين. في حين حقق المسيحي الديمقراطي 3,9%، رغم مناوراته الأخيرة في قضايا الإندماج، ويظل خارج البرلمان السويدي، لعدم وصوله إلى حاجز 4% المخول لدخول البرلمان السويدي (ريكسداغ).

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".