ماغنوس خوهولم رئيس إتحاد نقابات العمال "أونيونن" في فيكخو
ماغنوس خوهولم رئيس إتحاد نقابات العمال "أونيونن" في فيكخو

التلفزيون السويدي أخضع موظفاً لإختبار الكشف عن المخدرات

تعرض التلفزيون السويدي SVT لإنتقادات شديدة بعدما تبين أنه أجبر أحد موظفيه على الخضوع لإختبار الكشف عن المخدرات. وأفادت صحيفة أفتونبلادت، اليوم، أنها ليست المرة الأولى التي يُقدم فيها التلفزيون على مثل هذا الإجراء.

وكانت الجريدة على إتصال مع أحد الموظفين، الذي طلب إذناً، من رئيسه في التلفزيون الربيع الماضي، لمراجعة طبيب نفساني بسبب مشاكل نفسية، لكن الرئيس أمره بالخضوع أولاً لإختبار الكشف عن المخدرات، وفي حالة عدم موافقته على إجرائه سيتم فصله عن العمل، على حد تعبير الموظف. 

ماغنوس خوهولم رئيس إتحاد نقابات العمال "أونيونن"، في فيكخو بمنطقة سمولاند، أكد هذا الأمر، وقال للإذاعة السويدية في يونشوبينغ "إن رفض الخضوغ لإختبار الكشف عن المخدرات يعتبر أمراً صعباً، وقد يكلف العامل وظيفته".

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".