Anisa Abas
انيسة عباس مصممة الرقص الحاصلة على ماجستير في رقص الباليه من الاتحاد السوفيتي السابق/ صورة خاصة
مصممة الرقص أنيسة عباس:

الفنانون الاجانب في السويد يواجهون صعوبات في دخول المجالات الفنية

تستقطب الدراسات الفنية في السويد القليل من الطلبة عموماً، والطلبة ذوي الاصول الأجنبية خصوصاً. في الوقت الذي يشتكي فيه الفنانون الاجانب من صعوبة دخول مجال الفن في السويد رغم وجودهم لسنوات عدة في بلد يخصص الكثير من الاموال لدعم الاعمال الفنية، دون الحصول على فرصة تقديم ما لديهم.

لمناقشة هذا الموضوع تحدث القسم العربي في الاذاعة السويدية مع انيسة عباس مصممة الرقص الحاصلة على ماجستير في رقص الباليه من الاتحاد السوفيتي السابق، وهي واحدة من بين السويديين القلائل الحاصلين على عضوية المجلس الدولي للرقص التابع لليونيسكو، منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة.
وترى انيسة التي بدأت مشوارها الفني منذ السبعينيات في فرق الرقص الشعبي في اليمن، بأن دخول مجال الفن في السويد يأتي بعد تعب ومجهود سنوات طويلة، وذلك بسبب صعوبة كسب ثقة القائمين على الاعمال الفنية السويدية الذين لديهم صعوبة في تقبل ما هو جديد، وايضا ما هو بعيد عن المدارس الفنية التي يتبعونها.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".