ازدياد عمليات تحويل الجنس في السويد

تشهد السويد ازدياداً في أعداد من يتوجهون الى العيادات الخاصة بالأشخاص الذين يعانون من اضطرابات في هويتهم الجنسية. ففي العام الماضي استقبلت العيادات الست الموجودة في السويد حوالي 600 شخصاً، بحسب ما جاء في أخبار الجنوب في التلفزيون السويدي.

ويرى المحللون بأن هذا الازدياد يعود من جهة الى الانفتاح الاكبر الذي شهده المجتمع السويدي في هذا الشأن ومن جهة أخرى ساهم التعديل القانوني الذي أُجري في عام 2013 بلجوء المزيد ممن يرغبون بإجراء عملية تحويل الجنس الى العيادات المخصصة لذلك.