آراء مهاجرين من خلفيات عربية حول مقترحات الحكومة للحد من التدخين

بعد أيام قليلة من اقتراح الحكومة السويدية لمقترحات جديدة تهدف إلى الحد من انتشار ظاهرة التدخين، قام القسم العربي بإذاعة السويد باستطلاع آراء بعض المهاجرين من ذوي الخلفيات العربية حول هذه المقترحات الجديدة.

مقترحات الحكومة السويدية، التي أعلن عنها الأسبوع الماضي وزير الصحة الشعبية الاشتراكي الديمقراطي غابريل فيكستروم في مقال له بصحيفة داغينس نيهيتر، تهدف إلى الحد من انتشار ظاهرة التدخين، وذلك من خلال توسيع الأماكن التي يمنع فيها التدخين، لتشمل أرصفة القطارات، ومواقف الحافلات، وساحات لعب الأطفال، ومقاهي الهواء الطلق، إضافة لعدم وضع علب السجائر بشكل ظاهر للعيان في المحلات، مع تعبئة حيادية للتبوغ.

وتنوعت الآراء التي تم استطلاعها حول هذه المقترحات الحكومية الجديدة، ففي حين رأي البعض أنها تحد من الحريات الشخصية للمدخنين، رحب البعض الآخر بهذه المقترحات وطالبوا بتطبيقها.

الجدير بالذكر أن هذه الخطوة تأتي بعد ما يقرب من عشر سنوات على منع التدخين داخل المقاهي والمطاعم في السويد، إلا أن المقترحات الجديدة ستمنع إذا ما تم اعتمادها المدخنين من التدخين في مقاهي الهواء الطلق واماكن اخرى يسمح حاليًا التدخين فيها.