زيادة نسبة النساء في مجالس الإدارات

رفعَ وعد الحكومة بتشديد قانون الكوتة، نسبة توظيف النساء في مجالس الإدارة، فخلال عام واحد ارتفعت حصة النساء في التوظيف من 25% الى 28% ضمن مجلس إدارات شركات البورصة.

وإذا ما استمر هذا التطور للسنوات القادمة ستتساوى نسبة الرجال والنساء في مجلس الادارة خلال أربع سنوات فقط، بحسب مؤسسة ألبرايت، Allbright، التي تراقب التطورات، بشكل مستمر وتقدم تقاريرها عنها.

ولتحقيق تطلعات الحكومة المدرجة في خطاباتها السابقة، يحتاج الامر الى المضي بسرعة أكبر من ذلك، فعلى الأقل يجب تحقيق نسبة 40% للنساء في مجالس الادارات، مع حلول عام 2016، وغير ذلك يعتبر خرقاً لقانون الكوتة.