سفينة الانقاذ السويدية بوسيدون
سفينة الانقاذ السويدية بوسيدون

عودة بوسيدون من الأبيض المتوسط وتعويضها بسفينة وطائرة استطلاع

عادت اليوم الى ميناء يوتيبوري، سفينة البحرية السويدية بوسيدون، بعد مساهمتها في مهمة لإنقاذ اللاجئين استغرقت ثلاثة أشهر ونجحت خلالها، في انقاذ ما يقارب 5300 لاجئ من البحر الأبيض المتوسط.

وستكلف البحرية السويدية سفينة أخرى بمهام الانقاذ في الابيض المتوسط، في المياه اليونانية التركية، إبتداء 1من تشرين الاول أكتوبر، حتى 19 من كانون الاول ديسمبر. بالاضافة الى التفاوض بشأن إرسال طائرة استطلاع سويدية، فوق المنطقة.

غطت عمليات بوسيدون مياه الأبيض المتوسط في المنطقة الواقعة بين ليبيا وإيطاليا، ضمن مشاركتها في عملية الانقاذ الدولية تريتون، والتي تقودها الوحدة المشتركة لخفر السواحل الاوربية، فرونتكس.

جدير بالذكر، أنه قد تواجد ما يقارب 40 من عناصر الشرطة على متن سفينة الانقاذ السويدية بوسيدون، للعمل على التعرف على هويات مهربي اللاجئين، وقد سلم ما يقارب 30 ممن يشتبه بهم للسلطات الايطالية.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade ljud i menyn under Min lista