Malmö central. En skylt där det står "Vi hjälper flyktingarna med att köpa biljett, lämna asylansökan, mat och sovplatser". Foto: Rafand Ahmad/SR.
1 av 6
لافتة معلقة داخل بناء محطة مالمو، تسعی مساعدة اللاجئین بعدة اشکال.
Flyktvägen. En del av flyktingarna har inte Malmö som slutdestination på flyktvägen, många reser vidare mot Stockholm, andra kommuner och till och med utomlands. Foto: Rafand Ahmad/SR.
2 av 6
قسم من اللاجئین لا یریدون البقاء في مالمۆ، بل یریدون متابعة الرحلة الی مدن اخری، او حتی دول اخری. المتطوعون ینظمون رحلات اللاجئین عن طریق وضع لافتات مکتوب علیها اسم وجهة السفر، حیث یجتمع المهاجرین، و یتم ارسالهم ضمن مجموعات.
Flyktvägen. På Malmö Central finns många svenskar med utländsk bakgrund som erbjuder flyktingarna språkhjälp. Foto: Rafand Ahmad/SR.
3 av 6
هنالك عدید من المتطوعین ذوي اصول اجنبیة، یقدمون مساعدات لغویة، لتسهیل التواصل مع المنظمات الخیریة و مسٶولي السلطات العکومیة الموجودة هناك
Flyktvägen. Malmö Central. Frivilliga donerade allt som nyanlända flyktingar kan behöva i de tidigaste stadierna. Foto: Rafand Ahmad/SR.
4 av 6
في مرکز المحطة: سکان المدینة العادیون یتبرعون بکثیر من الطعام و الشراب و الملابس، للاجئین.
Flyktvägen Malmö Central, nattetid. Foto: Rafand Ahmad/SR.
5 av 6
في اخر ساعات اللیل في محطة مالمو: لم یقدم اي لاجئ منذ عدة ساعات، حسب ما قالە المتطوعین الذین یساعدون اللاجئین في المحطة. یشك بان یکونوا عالقین في الدانمارك.
Malmö central. Flyktvägen. Foto: Rafand Ahmad/SR.
6 av 6
حسب المعلومات، في بعض الأحيان تم استغلال اللاجئين من قبل بعض الاشخاص. لهذا السبب، علق المتطوعون لافتات يطلبون فیها من اللاجئين ان یتوخوا الحذر.
طريق اللجوء flyktvägen#

صور من الیوم الاول لحملة تغطیة اللاجئین

بضعة صور تلخص اول یوم من حملة الاذاعة السویدیة التي تسلط الضوء علی الطرق التي یسلکها اللاجئین باتجاه (و ضمن) اوروبا. 

في ظل تدفق اللاجئین الی اوروبا، تقوم الاذاعة السویدیة بتغطیة رحلات اللجوء، في کل من مالمو، في جنوب السوید (کون مالمو بوابة السوید للاجئین القادمین من الدانمارك)، و بودابیست، عاصمة هنغاریا. 

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade ljud i menyn under Min lista