Jonas Sjöstedt. Foto: Tomas Oneborg/TT.
رئيس حزب اليسار يوناس خوستيت، والصورة بعدسة: Tomas Oneborg/TT

حزب اليسار ضد قائمة أوربية بتصنيف الدول الآمنة

انتقد رئيس حزب اليسار يوناس خوستيت المداولات التي تجري حول وضع قائمة أوربية تصنف الدول المستقرة والآمنة، التي لا يحتاج مواطنوها اللجوء منها إلى أوربا، بهدف تسريع معاملات اللجوء في ظل الازمة الراهنة.

يرى خوستيت أن هذا الأمر من شأنه أن يخاطر بحياة أفراد هم بحاجة فعلاً للجوء من بلدانهم، فقط لأن دول الاتحاد الاوربي ترى أن هذه البلدان آمنة.

ولكن من ناحية اخرى ينظر خوستيت بايجابية لبعض النقاط التي طرحها رئيس الوزراء ستيفان لوفين ضمن نقاطه العشر لتحسين أمر استقبال اللاجئين على الصعيد الاوربي، كالبند المتعلق بفرض نظام تحاصص يلزم جميع الدول الاعضاء على تقاسم استقبال اللاجئين على أراضيها، بالاضافة الى النقطة المتعلقة بتأمين طرق شرعية للاجئين للوصول الى بلدان لجوئهم في أوربا.

يذكر أن غداً الخميس سيعقد اجتماع قادة أحزاب البرلمان، عدا ديمقراطيي السويد، عند الساعة السادسة والنصف مساءاً، لمتابعة نقاش القضية.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".