دواء تروفادا قد يفيد في الوقاية من العدوى بفيروس الايدز
دواء تروفادا قد يفيد في الوقاية من العدوى بفيروس الايدز/

دواء ليس جديد قد يقي من العدوى بفيروس الإيدز

يستطيع الأن الرجال ذوو العلاقات الجنسية المتعددة، الحد من خطر الإصابة بفيروس نقص المناعة المكتسب الأيدز، بتناول دواء وقائي، بحسب دراسة أجرتها مجلة طبية تدعى The Lancet، وهذا الدواء يجري استخدمه في أمريكا للوقاية من الاصابة بالفايروس، لكن لايصفه الاطباء هنا في السويد لهذا الغرض.

الدواء يدعى تروفادا، Truvada وقد أجريت حوله العديد من الإختبارات وشملت مئات الرجال في بريطانيا، ممن ترتفع لديهم نسبة خطر العدوى بفيروس HIV من خلال تعدد علاقاتهم الجنسية، وبعد سنة من تناول قسم منهم للدواء الوقائي، تقلصت لديهم احتمالات الاصابة بالعدوى بنسبة أكبر من القسم الأخر الذي لم يتناول الدواء.

ولكن من ناحية أخرى هنالك عوارض جانبية غير مريحة، كالشعور بالغثيان، وتضرر في الكلى. البروفيسور في معهد كارولينيسكا للابحاث الطبية أندرش سونربوري، متفائل بحذر لأمر استخدام هذا الدواء. ويقول:" نعم إذا كان الامر من الناحية الطبية يتعلق بالاشخاص الذين لديهم علاقات متعددة، ولكن لا أستحسن استخدامه بالنسبة للأشخاص ذوي علاقات جنسية محدودة، بسبب خطر الأعراض الجانبية المختلفة"

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".