وصول اللاجئين الى المحطة الرئيسية في ستوكهولم
وصول اللاجئين الى المحطة الرئيسية في ستوكهولم/ صورة: يوناس إيكسترومر/ وكالة الأنباء السويدية
طريق اللجوء#Flyktvägen

تحذيرات كاذبة للاجئين من التواصل مع السلطات السويدية

معظم طالبي اللجوء الذين وصلوا الى محطة القطارات الرئيسة في ستوكهولم لم يتقدموا بطلبات لجوء في السويد، كما جاء عن من مصلحة الهجرة Migrationsverket.

حسب تصريحات من عدد من رجال الشرطة الذين تحدثت معهم صحيفة داغنز نيهيتر فقد تواجد بعض الاشخاص في محطة القطار قاموا بتحذير اللاجئين من عواقب التواصل مع السلطات السويدية "اذ انهم قد يتعرضون للضرب اذا ما تواصلوا مع الشرطة." والشرطة لا تزال تجهل الدوافع من وراء هذا النوع من التحذيرات.

غونا غراوفلدس المتحدثة باسم مصلحة الهجرة قالت - هناك عدد كبير ممن لا يريدون تقديم طلبات لجوء في السويد كما لا يريدون التواصل مع مصلحة الهجرة. وليس معروفا لغاية الان عدد اللاجئين الذين وصلوا الى السويد لكنهم لم يتقدموا بطلبات لجوء او لم يتم تسجيلهم في مصلحة الهجرة.

وبالاضافة الى تواجد أناس على ارصفة القطارات وبين تجمعات اللاجئين ممن يطلقون تحذيرات من الاتصال بالسلطات السويدية، ثمة ايضاً تحذيرات تطلق عبر شبكات التواصل الاجتماعي، وعبر الرسائل الهاتفية القصيرة، كما صرحت الشرطة.

يذكر ان الشرطة ارسلت مترجمين من مختلف اللغات كالعربية والفارسية على متن القطارات وذلك لضمان تقديم المعلومات اللازمة للاجئين الوافدين.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade ljud i menyn under Min lista