مصلحة الهجرة تتوقع وصول عدد اللاجئين القصر الى 30 الفا حتى نهاية العام الحالي

رفعت مصلحة الهجرة من درجة توقعاتها حول عدد اللاجئين القصر، الذين يأتون الى السويد خلال العام 2015. فبعد ان كانت التوقعات بمجيء 12 الفاً كان من المتوقع مجيئهم لطلب اللجوء، ارتفعت التوقعات الى 30 الفاً، قبل نهاية العام الجاري.

وحسب مصلحة الهجرة، فأن السبب وراء زيادة التوقعات، في مجيء لاجئين اطفال بمفردهم الى السويد، يكمن، بالمقام الاول، في طول النزاع في افغانستان، ثم تدهور الاوضاع بالنسبة للاجئين الافغان في دول الجوار، مثل ايران، باكستان بالاضافة الى تركيا.

وحسب ميريام ماسلو محللة في مصلحة الهجرة، فأن من الجدير بالذكر ان 70 في المائة من سكان افغانستان، هم دون الخامسة والعشرين من العمر.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".