صورة شخصية لمراد آرتين
مراد آرتين: الأتفاق يعني ان الحكومة تنفذ سسياسة المعارضة البرجوازية. الصورة شخصية

اللاجئون السوريون قلقون وحزب اليسار يرى أن الإتفاق يلزم الحكومة بسياسة يمينية

سلاف: هل تجشمنا أهوال الطريق من أجل إقامات مؤقتة؟
4:15 min

سادت حالة من القلق بين طالبي اللجوء الذين لم يتم البت في طلباتهم بعد، إثر الإعلان يوم الخميس الماضي عن توصل الحكومة إلى أتفاق مع أحزاب التحالف البرجوازي المعارض على قواعد جديدة تتعلق بالتعامل مع اللاجئين.

الاتفاق المؤلف من 20 نقطة شمل امورا مثل تسريع عمليات البت بطلبات اللجوء، وتنفيذ عمليات ابعاد من ترفض طلباتهم، على نحو أسرع. غير أن ما أثار قلق طالبي اللجوء هو البند المتعلق بالتوقف عن منح من تقبل طلباتهم رخص أقامة دائمة، والأستعاضة عنها برخص إقامة مؤقتة. طالبة اللجوء سلاف قالت أن هذا الأجراء لا يرضي أحدا.

سلاف تساءلت: هل بعنا بيوتنا وممتلكاتنا وتجشمنا أهوال طريق اللجوء لنحصل على إقامة مؤقتة؟

ومضت سلاف في تساؤلاتها، قائلة هل نصل هنا لنتعلم لغة جديدة ونبدأ حياة جديدة ثم يعيدوننا بعدها إلى سوريا؟ وختمت بالتساؤل أين هي سوريا؟ لم يعد لسوريا وجود كما قالت.

طالب لجوء آخر هو خالد فهم الأتفاق الذي توصلت إليه الحكومة مع المعارضة بشأن الإقامات المؤقتة على أنه مسعى للحد من الهجرة إلى السويد:

ويقول خالد أن اللاجئين سيضطرون إلى أستقدام عوائلهم بواسطة التهريب عبر البحار مما سيمثل خطورة كبيرة على حياة النساء والأطفال:

المفاوضات التي سبقت الإتفاق شارك فيها جميع الأحزاب الممثلة في البرلمان السويدي، باستثناء حزب ديمقراطيي السويد، الذي يريد وقفا تاما لأستقبال اللاجئين، فيما أنسحب في المراحل الأخيرة منها حزب اليسار أحتجاجا على الأتفاق الذي اعتبره تنفيذا لسياسة المعارضة البرجوازية التي يصفها بالتشدد ضد اللاجئين. مراد آرتين عضو المجلس البلدي في مدينة أربرو يرى أن التحول إلى نظام الإقامات المؤقتة لا يضر باللاجئين فقط، بل ستكون له كلف مالية إضافية كما يقول آرتين العضو السابق في البرلمان السويدي عن حزب اليسار.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".