متطوعون بمنظمة الصليب الاحمر، ينتظرون وصول لاجئين، محطة القطارات الرئيسية في ستوكهولم، عدسة: طالب عبد الامير،/الاذاعة السويدية

ردود فعل متباينة حول قرار مراقبة الحدود

"اعتقد بامكاننا استقبال اكبر عدد ممكن من اللاجئين"
3:29 min

تباينت ردود فعل من استطلعنا آرائهم، صباح اليوم في المحطة المركزية للقطارات في ستوكهولم، حول قرار الحكومة بتطبيق اجراءات الرقابة على حدودها، ابتداءا من منتصف ظهر اليوم، في محاولة للسيطرة على تدفق المهاجرين.

ابو علي من العراق قال، ان القرار السويدي امر مفروض، اذ ليس ثمة امكانية للاستيعاب، فيما تحدثت أمرأة المغرب لم تود الافصاح عن اسمها.
-هذا امر جيد. اعتقد ان بامكاننا استقبال الاشخاص الذين هم بحاجة الى المساعدة، ولكن ربما يأتي من هم غير محتاجين الى مساعدة، ولهذا يجب مراقبة الحدود."
تقول هذه المرأة التي رغبت بعدم الافصاح عن اسمها.
يشاطرها في الرأي بيتر الذي قال:
"ان الامر جيد الى حد ما، لكن ليس بامكاننا استقبال اعداد اكثر مما هو بوسعنا".
لكن يني لها رأي آخر، واصفة اجراء الرقابة على الحدود بالمحزن:
" انا اود، بكل سرور، استقبال الجميع. ان هذا الاجراء محزن، اذ يتجمع الناس هنا وتغلق امامهم الابواب، ربما لم يستطيعوا جلب بقية افراد عائلاتهم، ويأتي اناس من اوضاع مأساوية قاطعين رحلة طويلة قاسية، وعندما يصلون يقال لهم توقفوا عندكم".
هذا الراي يتفق معه توماس، الذي اشار بالقول :
" أن هذا امراً ليس بجيد، انا لا اعرف التفاصيل ولكني اقول بمجتمعنا مفتوح، ويشكل فلب اوروبا، وبامكانه استقبال كل الذين يقصدونه. فهنام ازمة في جنوب اوروبا، هناك ازمة في سوريا. لذا لا اعتقد يجب ان نقلل من اللجوء. السويد بلد غني ويمكنه استيعاب هؤلاء الناس".
فيما يعلق أخر على سؤالنا حول رأيه في قرار الرقابة على الحدود، بالقول:

" يجب القول بانني لست على اطلاع وافي على ما تعنية الرقابة على الحدود. ولكن اذا كان كل يوم ياتي الف، الفان او ثلاثة الاف لاجئ الى السويد، فكيف يمكن مراقبتهم وتحديد هوياتهم؟ بعضهم يأتي دون اوراق ثبوتية.
بالنسبة لي، ان هذا الاجراء هو عبارة عن اشارة لمحاولة تقليل اللجوء الى السويد".

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".