يعملون 14 ساعة متصلة

موظفو مصلحة الهجرة يشكون من ضغط العمل

احتج موظفون في مصلحة الهجرة على ظروف عملهم، وقالوا في مذكرة وجهوها الى المدير العام للمصلحة آنديرش دانييلسون أنهم أصبحوا يضطرون إلى العمل لفترات طويلة تصل إلى 14 ساعة متصلة وحتى أوقات متأخرة مساء وكذلك في أيام العطل الأسبوعية.

 

وفي حديث إلى البرنامج الإذاعي p4 يوتيبوري قال موظف في مصلحة الهجرة فضل عدم الإفصاح عن اسمه أن بعض زملائه الموظفين أبلغوا بان عليهم العمل خلال عطلة عيد الميلاد ورأس السنة، وأن ليس بأمكانهم الغياب عن العمل دون تقرير طبي من طبيب.

 

الموظفون طالبوا المصلحة في مذكرتم بالإلتزام بالقواعد التي ينص عليها أتفاق العمل. ويؤكدون أنهم يتفهمون الوضع الضاغط حتى على قيادات المصلحة لكنهم يعتقدون ان تلك القيادات يمكنها خوض حوار أفضل مع الموظفين.