Fotograf	Stig-Åke Jönsson/TT
وزير الداخلية اندش اينغيمان، خلا زيارته الحدود السويدية، عدسة ستيغ اوكه يونسون / وكالة الانباء السويدية

الحكومة تمدد فترة المراقبة على الحدود

" التمديد ما بين 20 الى 30 يوماً"
0:13 min

تمدد الحكومة اجراءآتها المؤقتة للرقابة على الحدود الى فترة آخرى، تتراوح الى مابين 20 الى 30 يوماً. حسب وزير الداخلية آندش ايغيمان، خلال زيارته الى مالمو، ومركز رقابة الحدود مع الدانمرك في محطة "هيلليه" اليوم.

هذا ومنذ تطبيق مراقبة السويد على حدودها، تقلص عدد اللاجئين القادمين من المانيا الى ترولليبوري عبر البحر، حيث كان هذا الطريق قد شهد تدفقاً كبيرا للاجئين، خلال الفترة السابقة. وبدلا عن ذلك اخذ اللاجئون اختيار القطار من الدانمرك الى مالمو، كطريق اساسي.

وزير الداخلية اندش اينغيمان قال ان هذا امرا منطقي، لكنه لا يريد القول بانه يتوافق مع خطة الحكومة. من جهة اخرى، ما زال عدد طالبي اللجوء في السويد مازال في تزايد. حيث بلغ عدد طالبي اللجوء الى السويد، خلال الايام السبعة الاخيرة 553 10 شخصاً، وذلك بما يقرب 300 اكثر مما كان عليه الرقم القياسي، خلال الاسبوع الماضي.

الحكومة ستتخذ قرار التمديد يوم الخميس.


أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".