اصدار مذكرة اعتقال غيابية بحق شخص يشتبه بتخطيطه لعملية ارهابية في السويد

عقد رؤساء كل من جهاز الأمن السويدي ـ سيبو ـ المركز الوطني لتقييم مخاطر الارهاب والشرطة السويدية مؤتمراً صحفي في الساعة السادسة مساءاً، لتعريف المواطنين اسباب رفع درجة التأهب الأمني في البلاد من الدرجة الثالثة إلى الدرجة الرابعة، بما سيؤدي إلى تشديد المراقبة على بعض المرافق العمومية الهامة.

افتتح المؤتمر رئيس جهاز الامن السويدي، انديرش تونبيري، الذي صرح بأن قرار رفع التأهب جاء بناءً على معلومات استخباراتية تشير الى وجود خطة لعملية ارهابية تستهدف السويد. واضاف تورنبري بأن تحقيق اولي فتح للتأكد من تلك المعلومات بالإضافة الى اصدار مذكرة اعتقال غيابية بحق أحد المشتبه بتخطيطه لتلك العملية.

قال تورنبري خلال المؤتمر الصحفي، بأن التطرف الاسلامي يشكل اكبر خطر امني على السويد في الوقت الراهن، وبأن جهاز الامن على دراية بالأشخاص المؤيدين للعمليات الارهابية في باريس، وقد يقدم احدهم على اعادة السيناريو في السويد. وأضاف رئيس جهاز الامن قائلاً ان المعلومات الاستخباراتية التي وصلتهم تؤكد أن السويد هدف محتمل للإرهابيين، رغم انها ليس من اولوياتهم.

 

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".