السلطات السويدية تبرء مضر مثنى مجيد من تهمة الإرهاب

قرر المدعي العام يوم البارحة إطلاق سراح العراقي مضر مثنى مجيد، البالغ من العمر 22 عاماً، و الذي كان مشتبهاً به في التحضير لجريمة إرهابية.

هذا و كانت الشرطة قد ألقت القبض على مجيد بعد ساعات من الإعلان عن إسمه و نشر صورة له، يوم الخميس الماضي، بعدما أصدر جهاز الأمن السويدي (سيبو) مذكرة اعتقال بحق مضر مجيد في غيابه.
و بعد جلسات التحقيقات، أعلن المدعي العام في المحكمة الإبتدائية في العاصمة ستوكهولم أنه ليس هنالك أسباباً كافية لإبقائه معتقلاً.
و مع ذلك، لا يزال التأهب الأمني في السويد على نفس المستوى الذي أعلن جهاز الأمن الثلاثاء الماضي عن رفعه إلى الدرجة الرابعة.