يسيكا شيفر ويوناس حسن خميري، صورة آوسي بيتريليوس / راديو السويد
يسيكا شيفر ويوناس حسن خميري، صورة آوسي بيتريليوس / راديو السويد

يوناس حسن خميري الفائز بجائزة " اوغست " لهذا العام

"الكلمات لا ترأب صدع الانسان
2:12 min

حصل كتاب " أنا لا أتذكر كل شيء" للكاتب يوناس حسن خميري، على جائزة "اوغست" كأفضل مؤلف ادبي للعام 2015. فيما نال الجائزة في فئة كتب الاطفال والشباب كتاب "عندما تأتي الكلاب" للكاتبة يسيكا شيفر.

وفي حديث معه قال يوناس حسن خميري لإذاعتنا " انه يعتقد بأن من الصعوبة بمكان رأب صدع الانسان، ولكنه يعرف بان باستخدامه للكلمات يحاول ايجاد نوع من التوازن. وان هذه التجارب موجودة في الكتاب، كما اعتقد"

وتدور رواية يوناس حسن خميري " أنا لا أتذكر كل شيء" حول حالة وفاة، لكنها تسرد اشياء تتعلق بالخداع، الحب، العنف وخيبة الامل التي لا يمكن الصفح عنها. وكل هذا مكتوب بأسلوب نثري خافت النبرة، يتصادم فيه الوجود الغامض للمهاجرين غير الشرعيين والمجرمين مع جهة الشمس"، حسبما جاء في بيان لجنة التحكيم.

رواية " انا لا اتذكر كل شئ، كتاب شخص جدا عن الذاكرة والخسارة.
- جاء ذلك من خسارتين شخصيتين، لم اخرج من دوامتهما تماماً. وفاة صديق حميم لي، وجدتي التي فقدت ذاكرتها بوقت قصير نسبيا. فالكتاب هو محاولة لأتفهم، لكي ارى ماذا يحدث عندما تتسرب الذاكرة بعيدا، واتفحص ان كانت الكلمات تستطيع ان يرأب صدع الانسان. لست متأكدا من ان هذا ممكن، ولكنها محاولة، يقول يوناس حسن خميري.


هذا ونال كتاب "عائلتي الاوروبية" لمؤلفته كارين بويس، على جائزة "اوغست" في فئة الكتب التخصصية غير الادبية
وجائزة " اوغست" الصغرى ذهبت الى كتاب " انها خاصة بأي حال من الاحوال" للكاتب راسموس بيركاندر من لينشوبينغ.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".