Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på https://kundo.se/org/sverigesradio/

السويد ستفرض سناً قانونياً على استعمال وسائل التواصل الاجتماعي

وقت النشر fredag 29 januari 2016 kl 10.56
" السويد تطالب بان تكون تعليمات الاتحاد الأوروبي مرنة "
(1:53 min)
Barn surfar på sina telefoner.  Foto: Fredrik Sandberg/TT.
Foto: Fredrik Sandberg/TT.

أعلن وزير شؤون الاستهلاك بير بولوند اليوم، عن ان الحكومة ستسن قانونا بشأن السن المؤهلة لاستعمال صفحات التواصل الاجتماعي.

وفق القانون الجديد لن يسمح للأطفال دون سن الـ 16 باستعمال مواقع تواصل إجتماعي كالفيسبوك، انستاغرام وسنابشات على سبيل المثال دون موافقة أولياء الأمور.

يأتي هذا التطور بعد توقيع السويد على قواعد جديدة تبناها الاتحاد الاوروبي فيما يتعلق بحماية المعلومات، والتي من المفترض أن يتم تطبيقها خلال السنتين القادمتين، حيث ستقوم الحكومة بفتح تحقيق لوضع القوانين المناسبة لحماية الاطفال من مخاطر الشبكة العنكبوتية. ان كان الامر متعلقاً بالإعلانات التي يتلقاها الاطفال او مخاطر التعرض للاستغلال الجنسي.

بحسب بير بولون، تشير تعليمات الاتحاد الاوروبي بشأن حماية المعلومات، الى ان يكون السن القانوني لاستعمال صفحات التواصل الاجتماعي 16 عاماً، لكن السويد ودول اخرى، تحاول ان تكون تلك التعليمات مرنة، بحيث يخفض السن القانوني من 16 الى 13 عاماً.

 

 

 

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".