Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på https://kundo.se/org/sverigesradio/

حوالي 40 طفلاً سويدياً في قبضة تنظيم الدولة الاسلامية

وقت النشر tisdag 2 februari 2016 kl 09.30
"بعض الأطفال شاهدوا امهاتهم يتعرضون للاغتصاب"
(1:38 min)
جانب من مظاهرة منددة بداعش، صورة سيمون بيورلينغ / راديو السويد
جانب من مظاهرة منددة بداعش، صورة سيمون بيورلينغ / راديو السويد

تقدر مؤسسة التنسيق الوطني لمناهضة التطرف العنيف، بان عدد الاطفال السويديين المتواجدين حالياً في سوريا والعراق مع عوائلهم المنتمين لتنظيم الدولة الاسلامية، يصل الى حوالي 40 طفلاً.

وبحسب تقديرات المؤسسة سافر بعض الاطفال مع عوائلهم، وآخرون سافروا مع امهاتهم العازبات، وتتراوح اعمار هؤلاء الاطفال ما بين الاشهر والعشر سنوات.

 ويؤكد ياسين ايكدال من مؤسسة التنسيق الوطني لمناهضة التطرف العنيف، بان العدد قد يكون أكثر من 40 طفلاً. ومنهم من عاد الى السويد بعد تواجدهم في المناطق المسيطر عليها من قبل داعش في سوريا والعراق.

 - بالنسبة لهؤلاء الاطفال سقوط القنابل ومشاهدة جرائم القتل، مشاهد يرونها يومياً. وبعضهم تعرضوا للعنف او شاهدوا امهاتهم يتعرضون للاغتصاب، يقول ياسين ايكدال.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".