.
الصورة من حريق سابق في أحد مراكز أيواء اللاجئين صورة: Johan Nilsson/TT

الشرطة تقرر تعزيز الحراسات على مراكز إيواء اللاجئين

"سننظر في تعزيز المراقبة على جميع مراكز أيواء اللاجئين"
1:39 min

قررت السلطات تشديد الحراسات الأمنية على أماكن أيواء طالبي اللجوء، وذلك بعد القبض يوم الأثنين الماضي على مجموعة مسلحة الفؤوس والسكاكين والقضبان الحديدية كانت تتجه لمهاجمة مأوى للاجئين في منطقة نينيسهامن.

القرار لا يرتبط ببروز تهديدات جديدة، بل بالرغبة في تطمين اللاجئين الذين يقيمون في تلك الأماكن وتخفيف مخاوفهم بعد الكشف عن الموضوع.

وتفيد المعلومات أن الحراسات على مركز اللاجئين في نينيسهامن قد شددت منذ مساء أمس الثلاثاء. وقال يوناس كرانتس وهو مدير قسم في مصلحة الهجرة أن الحراسات ستشمل مراكز أخرى لإقامة اللاجئين في مختلف أرجاء البلاد:

ـ عموما سنقوم بالنظر في توطيد الأوضاع الأمنية في مختلف مراكز إيواء اللاجئين وقد نقوم برفع مستوى المراقبة في جميع تلك المراكز.

وكانت الشرطة قد إعتقلت 14 شخصا يشتبه باشتراكهم في التخطيط لمهاجمة مركز أيواء اللاجئين في نينيسهامن، وجرى القبض عليهم في سياراتهم وفي حوزتهم سكاكين وهراوات وفؤوس. وحسب الشرطة فانهم جميعا مواطنون بولنديون ينتمون إلى اليمين المتطرف البولندي، يشتبه ان ثلاثة منهم قد ساهموا في إعتداءات استهدفت ذوي الملامح الأجنبية، وقعت بعد مسيرة نظمت في الثلاثين من الشهر الماضي

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".