.
وزير التعليم، الناطق المناوب باسم حزب البيئة غوستاف فريدولين صورة: Henrik Montgomery/TT

فريدولين: لا إجراءات تهدد بتقويض حق اللجوء

تعارض في مواقف الوزراء بشان إجراءات الحد من اللجوء
1:34 min

لا تعتزم الحكومة إتخاذ إجراءات إضافية لتصعيب طلبات اللجوء وتقليص تدفق اللاجئين إلى البلاد.هذا ما أعلنه اليوم الناطق المناوب باسم حزب البيئة ووزير التعليم غوستاف فريدولين.

 يأتي ذلك رغم وجود وزراء آخرين لا يعارضون أتخاذ مزيد من الإجراءات لخفض أعداد اللاجئين في حال لم يحقق ذلك نظام فرض الرقابة الحدودية وأشتراط التوفر على هوية أثبات الشخصية لدخول البلاد وتقديم طلبات اللجوء .

بين هؤلاء وزير الهجرة مورغان يوانسون الذي أقر بصعوبة التكهن باعداد اللاجئين المحتمل وصولها في العام المقبل لكنه توقع بان يكون العدد حوالي 70 ألفا
ـ إذا ما رأينا أن الأرقام قد تجاوزت ذلك علينا حينها إتخاذ إجراءات جديدة. لكن ليس هناك حاليا من حاجة إلى ذلك.

غير أن فريولين يقول أن الأمر لا يتعلق باجراءات تستهدف تقليص إمكانيات طلب اللجوء
ـ لقد كانت الحكومة واضحة في تأكيدها على الحفاظ على حق اللجوء. نحن لن نتخذ إجراءات كتلك التي يطالب بها " ديمقراطيو السويد" و "المحافظين"، والتي تهدد بانتهاك حق اللجوء.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".