Johan Nilsson / TT
صورة من موقع الحادث Johan Nilsson / TT

حادث مأساوي يودي بحياة خمسة أشخاص

لقي خمسة أشخاص مصرعهم بين ليلة الجمعة وفجر السبت، جراء حادث مميت بعد سقوط سيارتهم من أعلى جسر قناة سوديرتاليه.

يتعلق الأمر بأفراد مجموعة موسيقية بريطانية تدعى (فيولا بيتش)، ومدير أعمالهم. وذلك أثناء توجههم لمطار أرلاندا الدولي، بعد إحيائهم لحفل موسيقي في مدينة نورشوبينغ.

وتوصلت الشرطة بإشعار من طرف أحد الشهود العيان، حوالي الساعة 2.34 فجر السبت، واتضح فيما بعد أن الحادث وقع أثناء عملية غلق الجسر.

مباشرة بعد الحادث توجهت وحدة لخدمات الطوارئ لعين المكان، وانتشلت شخصين من السيارة الغارقة، كانا قد فارقا الحياة. وفي وقت لاحق من نفس اليوم تم انتشال الجثث الثلاث المتبقية.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".