Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på https://kundo.se/org/sverigesradio/

البلديات تجد صعوبة في استقبال الأطفال اللاجئين

وقت النشر tisdag 16 februari 2016 kl 10.12
نقص في العائلات الحاضنة للقصر اللاجئين
0:54 min
Bilder på ensamkommande flyktingbarn som anländer till Hyllie station i Malmö.
صورة: John Alexander Sahlin/TT.

يعيش معظم الأطفال اللاجئين دون ذويهم مع عائلات في بلديات غير التي حددتها لهم مصلحة الهجرة. وعلى سيبل المثال، يعيش ثلاثة أطفال في بلدية داندريد من أصل 62 مفترض أن يقيموا مع عائلات في البلدية المذكورة.

 

وفي تصريح لراديو السويد، قال أولي ريشنباري من حزب المحافظين ورئيس مجلس بلدية داندريد "من الصعب جداً إيجاد عائلات في البلدية قادرة على احتضان القصر اللاجئين دون ذويهم، كنت أتمنى توفر العديد من العائلات الحاضنة في بلديتنا، لكن ذلك لم يتحقق".

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".