الصورة لأسر تهرب من الموصل بعد إحتلالها من قبل داعش صيف 2014
صورة: STR

تحرير فتاة سويدية كانت أسيرة لدى داعش

الفتاة توجهت إلى سوريا قبل عام
1:05 min

حررت قوات البيشمرغة الكردية فتاة سويدية كانت مختطفة من قبل جماعة داعش الأرهابية التي تطلق على نفسها أسم الدولة الإسلامية. أفادت بذلك وكالة رويترز للأنباء نقلا عن مصدر أمني في كردستان العراق.

الوكالة أفادت بان الفتاة ذات السادسة عشرة وهي من مدينة في غرب السويد، كانت قد سافرت من السويد إلى سوريا في العام الماضي حيث أسرت هناك ونقلت إلى العراق، وجرى تحريرها قبل أسبوع من قبل القوات الكردية في قرية في ضواحي مدينة الموصل تسيطر عليها داعش.

ويشير بلاغ صحفي إلى أن أقارب الفتاة وكذلك السلطات السويدية كانتا في أتصالات مع حكومة إقليم كردستان من أجل المساعدة في تحريرها.

من جانبها أعلنت سلطات الأقليم أنها على أتصال مع السلطات السويدية لتأمين عودة الفتاة إلى السويد.

وحسب وكالة الأنباء السويدية فان وزارة الخارجية السويدية لم يصدر منها حتى الآن أي تعليق حول الموضوع.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".