.
مديرة صندوق الضمان تعد باجراءات لتجنب تكرار ما حدث صورة: Bertil Ericson / TT

الأشتباه ببيع موظفين حكوميين معلومات لشركات الرعاية الشخصية

أمر بالغ الخطورة
2:11 min

يعتقد صندوق الضمان الإجتماعي أن بعض موظفيه قد تورطوا ببيع معلومات شخصية لآخرين كانت بحوزتهم بحكم الوظيفة إلى شركات تعمل في مجال الرعاية الشخصية. وحتى الآن تقدم الصندوق ببلاغات إلى الشرطة عن أثنين من الموظفين المشبه بهم.

مديرة الصندوق آنه ماريه بيغلر لا معلومات لديها عن أعداد الموظفين الحاليين أو السابقين المشتبه في تورطهم بمثل هذه الحالات:

ـ أعتقد انه لأمر بالغ الخطورة ان نتوصل إلى ان بعض موظفينا قد زودوا الشركات بأرقام شخصية personnummer، وأعتقد أن من الخطير جدا أن توجد شركات تهتم بالحصول على مثل هذه المعلومات.

سلطة صندوق الضمان الإجتماعي توفرت قبل بضعة أسابيع على معلومات عن قيام موظفين لديها بتزويد شركات تقديم المساعدة الشخصية بأرقام شخصية لأشخاص يعانون الإعاقة ولهم الحق في الحصول على رعاية شخصية، وأن الموظفين قاموا بذلك لقاء أموال دفعتها لهم الشركات، كونهم ساعدوها على الوصول إلى زبائن لنشاطاتها.

وقدم اليوم بلاغ إلى الشرطة عن حالة أضافية من هذا النوع، بيغلير لا تستطيع تحديد مدى شمولية مثل هذه الحالات، لكن إدارة الصندوق تروادها الشكوك بان الأمر ربما يكون أوسع من ذلك:

ـ نواصل العمل حاليا على التحري عن هذه الحالات للوصول إلى عمقها. قالت المديرة العامة لصندوق الضمان الإجتماعي.

المشتبه بهم قد يواجهون تهما بخرق شبكة المعلومات، الخطأ الوظيفي، أو أنتهاك سرية العمل. وسيتخذ صندوق الضمان عدة تدابير لتجنب تكرار مثل هذه الحالات في عمل موظفيها، كما قالت المديرة العامة للصندوق.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".