Vattenkran
صورة: Talib Yass, Sveriges Radio

مستويات قياسة من الرصاص والكادميوم في مياه سكونه الجوفية

1:32 min

عثر على كميات قياسية عالية من الرصاص والكادميوم في مياه الآبار في منطقة سكونه. أمر حمل جيولوجيون على التحذير من أمكانية وجود كميات عالية مماثلة من هذه المواد في مياه الآبار في أماكن أخرى من البلاد.

بيتر دالكفيست من الهيئة السويدية للأبحاث الجيولوجية SGU الذي أجرة الأختبارات في سكونه قال أنه لم يسبق له أبدا ان لاحظ مثل هذه المستويات:

ـ إنها مستويات بالغة الإرتفاع، والأمر يتعلق قبل كل شيء، بالعدد الكبير من الآبار التي تعاني من هذه الحالة في منطقة بالغة الصغر، وبمستويات عالية تتراوح ما بين 400 و 600 ميكروغرام في اللتر الواحد.

يذكر ان أرتفاع مستويات الرصاص في المياه يمكن أن يؤثر على الجهاز العصبي لدى الأطفال، كما يمكن ان تترسب مادة الكاديميوم في الجسم. وقالت المفتشة البيئية ليسا ترونكفيست لنشرة مختصة أن سكان المناطق المتضررة سيحصلون على دعم ومشورة من من البلديات.

الهيئة السويدية لأبحاث الجيولوجيا دعت إلى جراء مزيد من الدراسات في بلديات سكونة، ومناطق أخرى محاذية لبحر البلطيق وقرب لينشوبينغ ومحافظة كالمار.

 

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade ljud i menyn under Min lista