Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på https://kundo.se/org/sverigesradio/
Detta är sändningsledningen vid Sveriges Radio med ett viktigt meddelande till allmänheten i Sundsvalls kommun, Västernorrlands län. Det brinner i ett ställverk utanför Stockvik med kraftig rökutveckling. Räddningsledaren uppmanar alla som befinner sig i området att gå inomhus och stänga dörrar, fönster och ventilation. För mer information lyssna på Sveriges Radio P4 Västernorrland.
(Publicerat igår kl 23.44)
 الممرضة كورنيليا كارلسون / صورة الإذاعة السويدية
الممرضة كورنيليا كارلسون / صورة الإذاعة السويدية

تزايد الإقبال على الممرضين والأطباء المؤقتين

"أجور الشركات الخاصة تغري العديد من الأطباء والممرضين"
3:17 min

تزايد الإقبال على شراء خدمات الرعاية الصحية من الشركات الخاصة، لصعوبة العثور على ممرضين وأطباء. ونتيجة لذلك ارتفعت تكاليف الرعاية في المناطق والمحافظات السويدية بحوالي 20% خلال العام الماضي، مقارنة بسابقه 2014. وتعالت الأصوات الآن، لوقف الاستعانة بالموظفين المؤقتين للشركات الخاصة (Bemanningsfِöretag).

أوكي تينيرتش رئيس العيادة الطبية لمستشفى فيستروس، انتقد بشدة الالتجاء لموظفين من الشركات الخاصة. وقال في هذا الصدد "الاستعانة بممرض من تلك الشركات يكلف زيادة تتراوح ما بين 30% و50%، هذا بالإضافة إلى الخدمات السيئة التي تقدمها. ويُفضل أن تُستثمر تلك الأموال في الموظفين المتواجدين بالمستشفى.

وتعتبر العيادة الطبية في مستشفى فيستروس، خلال السنوات الأخيرة واحدة من العيادات التي تستعين بممرضين مؤقتين من الشركات الخاصة، بهدف السيطرة على الضغط الكبير الذي يواجه قطاع الرعاية الصحية.

 

هذا واستعانت العيادة الطبية في فيستروس بـ3% فقط من الممرضين المؤقتين للشركات الخاصة، لكن أوكي تينيرتش يرى أن المشكل تفاقم بشكل كبير في الآونة الأخيرة، خصوصاً أن الرواتب التي تخصصها الشركات الخاصة تغري العديد من الممرضين والممرضات.

غير أن كورنيليا كارلسون، وهي ممرضة في قسم أمراض الرئة بمستشفى فيستروس، ترى للأمر بشكل مختلف رغم إغراءات الشركات الخاصة. وعقبت على ذلك بالقول "لا أعتقد أن هناك ممرض واحد لم يطلع على إعلانات تلك الشركات. ففي بعض الإعلانات تجد العنوان يتحدث عن راتب 40 ألف كرون سويدي في الشهر. لكن لن أختار شيئاً من هذا القبيل، خصوصاً إذا ما علمنا أن الممرض يحصل على يومين فقط للتدريب، وبعد ذلك يجب أن يكون جاهزاً للعمل.

وأضافت كورنيليا كارلسون بالقول أنها ستحصل على زيادة في راتبها ليصبح 26815 كرون سويدي بحلول شهر أبريل/ نيسان المقبل. وهو أجر صغير مقارنة بالراتب الذي تعرضه الشركات الخاصة (Bemanningsfِretag)، حيث يُقدر بأربعين ألف كرون.

ويذكر أن المحافظات والمناطق السويدية خصصت العام الماضي حوالي 4 مليارات للاستعانة بموظفين مؤقتين في قطاع الرعاية الصحية، جزء كبير منها يُستثمر في توظيف الأطباء، هذا بالموازاة مع زيادة تكاليف شراء خدمات التمريض من الشركات الخاصة.

عبد العزيز معلوم
abdelaziz.maaloum@sverigesradio.se

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".