Målare
المفاوضات تسير ببطء والاطراف لا تزال بعيدة جدا عن حل يسفر عنه اتفاقية جماعية. قطاع عمال الطلاء من بين القطاعات التي قد تشعر بالاضراب. صورة: Målare

خطر الاضراب يلوح بسبب بطئ سير مفاوضات الاتفاقيات الجماعية

"يجب ان تصبح حصتنا اكبر عندما ترتفع ارباحهم"
1:55 min

خطر الاضراب عن العمل كبير هذا العام، والسبب هو تعثر مفاوضات الاتفاقيات الجماعية في عدد من القطاعات قبل اسبوعين على انتهاء المهلة التي يجب التوصل خلالها الى اتفاق.

بيتر يبسون هو مسؤول المفاوضات ونائب المدير في منظمة ارباب العمل

- خطر حدوث ازمة اكبر من العادة. اعتقد انهم يتصرفون بلا مسؤولية عندما يهددون بالتصعيد فقط لهدف التخلص من نمط معين اظهر فعالية خلال السنوات الـ20 الاخيرة، وساهم برفع الاجور قرابة 60 بالمئة، قال يبسون.

نهاية شهر اذار مارس الحالي هو الموعد الاخير للتوصل الى اتفاقيات جماعية لقرابة 3 مليون موظف وعامل في قطاعات مختلفة منها البناء، والصناعة، وكذلك التجارة.

ولعل اتحاد عمال الطلاء هو الاقرب للتصعيد من بين باقي الحركات العمالية الاخرى، وعليه اليوم ان ينذر بأنه سيلجأ للاضراب اذا ما اراد فعل ذلك في الاول من نيسان ابريل المقبل. انديش مونسون عمال طلاء ووكيل شؤون حماية الموظفين رأى ان الاوان قد حان لمشاركة الموظفين بالارباح التي يحققها ارباب العمل

- انا اتفهم سعي ارباب العمل لتحقيق الارباح ومن حقهم فعل ذلك، لكن ثمة شعور بأننا نحن من علينا تحمل الصدمات عندما يمر قطاعنا بأوقات صعبة. يجب ان تصبح حصتنا اكبر عندما ترتفع ارباحهم، قال مونسون.


أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".