Strålsäkerhetsmyndigheten
سلطة الحماية من الإشعاع صورة: ERLAND VINBERG / TT
سلطة الحماية من الإشعاع

لا خطر من إشعاعات الهاتف المحمول

تأثير الاشعاع على الأطفال لازال الأمر يلفه الغموض
1:28 min

إشعاع الهواتف النقالة لاتسبب زيادة في خطر الإصابة بمرض السرطان، وفقاً لتقرير أعدته سلطة الحماية من الإشعاع (Strålsäkerhetsmyndigheten).

ولكن حول تأثير الاشعاع على الأطفال فلازال الأمر يلفه الغموض هذا ما أكده الخبير في السلطة جيمي إستنباري

 - إن حالة من عدم اليقين مازالت موجودة، وهذا يعني أننا ما زلنا نعتقد أنه يجب أن نكون حذرين مع الأطفال لأننا لا نعرف ما يكفي ببساطة.

السلطة نشرت 300 مقالة علمية خلال العام الماضي، وكانت جميع الاستنتاجات العلمية التي ذكرت في المقالات تثبت الاشعاعات الصادرة عن الهواتف النقالة أو الأجهزة اللاسلكية لا تؤدي إلى أمراض السرطان أو أي أضرار صحية أخرى.

بلغ عدد الدراسات العلمية التي تركز على كيفية تأثر الأطفال خلال استخدام التكنولوجيا اللاسلكية ثلاثون دراسة فقط حول العالم. من جهة أخرى تشارك عدة دول أوروبية حالياً في مشروع بحثي لمعرفة المزيد حول تأثير الاشعاعات على الأطفال والمراهقين، كما توجد هناك دراسة يمولها الاتحاد الاوروبي في برشلونة، ودراسة أخرى بريطانية حول تأثيرات الهاتف المحمول على سلوك التلميذ.



أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".