الشرطة في سودرتاليه.
صورة: Johan Nilsson/TT

تعزيز حضور الشرطة في سودرتاليه

بعد إنذار من قسم العمليات للشرطة
1:11 min

ازدياد طاقم الشرطة ب40 فرداً في الخريف القادم، لمكافحة النشاط الإجرامي المنظم في المدينة.

سيحصل طاقم الشرطة في مدينة سودرتاليه جنوب العاصمة ستوكهولم على 40 فرداً جديداً لمكافحة الإجرام المنظم في المدينة. يأتي هذا الازدياد على خلفية تحذير من قبل قسم العمليات للشرطة الوطنية، التي تصنف ضواحي رونا، ينيتا ولينا في سودرتاليه من بين 17 منطقة في السويد، من المفروض أن تعطيها الشرطة الأولوية لمكافحة النشاطات الإجرامية المنظمة فيها. يشير قسم العمليات للشرطة الوطنية إلى أبرز الصعوبات التي تواجهها الشرطة في عملها في سودرتاليه، وهي: صعوبة في إتمام المهمات، تفاقم التطرف الديني العنيف ووجود مجتمع موازٍ، تضع قواعدها بنفسها.

يذكر أن المدينة كانت في عدم استقرار شديد قبل بضعة أعوام، بسبب حروب الشوارع بين العصابات. لكن بعد حضور أقوى للشرطة في شوارع المدينة، والتعاون بين البلدية والسلطات المختصة، توقفت المجابهات العنيفة بين العصابات، ليسود الاستقرار بشكل ملحوظ مجدداً في الشوارع.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".