Paul Hansen
مصور داغنس نيهيتر بول هانسن. صورة: Alexander Hammarlöf/Sveriges Radio

إصابة مصور داغنس نيهيتر بطلقات نارية خارج الموصل

بيتر فولودارسكي: الإصابات كانت طفيفة
1:28 min

أصيب باول هانسن، مصور صحيفة داغنس نيهيتر السويدية، بطلقات نارية أثناء تغطيته عملية تحرير الموصل في شمال العراق.

بيتر فولودارسكي، رئيس هيئة التحرير للصحيفة صرح لراديو السويد أن هانسن كان بصحبة زميله إريك أولسون، مراسل الصحيفة في الشرق الأوسط، وعدد من الصحفيين من وسائل إعلام مختلفة، 3 أميال خارج الموصل، برفقة قوات البشمركة الكردية. وأصيب هانسن آنذاك بطلقتين ناريتين، أطلقها قناص، حسب المعلومات الأولية. لكن الإصابات كانت طفيفة، ونقل هانسن إلى أربيل للخضوع لعملية لإزالة رصاصة قد علقت في سطح ظهره.

وأكد بيتر فولودارسكي أن كل من باول هانسن وإريك أولسون قد خضعا للترتيبات والتجهيزات الأمنية اللازمة قبل سفرهما إلى العراق، لكن هذا الأمر يمكن أن يحدث لكل صحفي أو شخص يتواجد بالقرب من جبهات القتال. كما أضاف فولودارسكي أن هانسن وأولسون لن يتابعا إعداد التقرير الذي كانا بصدده، لكنه قال إنه لا يستطيع أن يقرر ما إذا الصحفيان سيبقيان في العراق أم لا.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".