pengar.
صورة: Jonas Ekströmer/TT

قطع الإعانة المالية عن عدة منظمات شبابية

"أجواء غير ديمقراطية" تؤدي إلى سحب المعونات من الشباب المسلمين
1:11 min

أعلنت سلطة الشباب والشؤون المدنية، أنها ستقطع الإعانة الحكومية عن عدد من المنظمات الشبابية في العام المقبل.

ويشمل هذا القرار على سبيل المثال اتحاد الشباب المسلمين في السويد، اتحاد شباب اليسار، واتحاد شبيبة ديمقراطيي السويد.

هذا وأشارت السلطة إلى أن اتحاد شباب اليسار قد أساؤوا في إدارتهم المالية، ما أدى إلى قرار السلطة بتوقيف المعونات المالية عن المنظمة. يذكر أن اتحاد شباب اليسار حصل على إعانة بقيمة 1.5 مليون كرون في العام الماضي. 

وقررت السلطة أيضاً أن تقطع الإعانة المالية عن اتحاد الشباب المسلمين في السويد، بذريعة أن الاتحاد في مناسبات مختلفة قد وُصِف بمحيط يفسح المجال لأفراد لا يحترمون المبادئ الديمقراطية.

منظمة الشباب المسلمين في السويد حصلت على 1.36 مليون كرون في السنة الماضية، ولكنها ستحرم من هذه الإعانة هذه السنة. وتشير سلطة الشباب والشؤون المدنية إلى إن العلاقات التي تربط المنظمة بالإخوان المسلمين هو سبب إضافي لقطع الإعانة عنها.

رشيد موسى، المتحدث الرسمي باسم اتحاد الشباب المسلمين في السويد، صرح لراديو السويد بأن القرار خاطئ، وإن المنظمة دائماً ما عمل على أسس ديمقراطية. كما أضاف أنه ليس هنالك علاقات بين المنظمة والإخوان المسلمين.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".