هيئة برلمانية تنتقد تقييمات مصلحة الهجرة

1:31 min

 انتقدت هيئة الشكاوى لقضايا العدل، التابعة للبرلمان، عمل دائرة الهجرة فيما يخص تقييم أعمار الأطفال اللاجئين القادمين إلى السويد من غير ذويهم، عقب زيارة تفتيشية قامت بها الحكومة للمنطقة الجنوبية أظهرت الكثير من التقييمات الخاطئة.

وقامت المسؤولة في هيئة وكالة الشكاوي، نينا فورزيليوس، مع عدد من زملائها في ديسمبر/كانون الأول الماضي بزيارة تفتيشية لدائرة الهجرة في المنطقة الجنوبية، حيث وصل اجمالي عدد الحالات التي تم البحث فيها لـ 106 كان من بينها 50 حالة تتعلق بتقييم أعمار الأطفال اللاجئين الغير مصحوبين بذويهم.

وقالت نينا فورزيليوس في لقاء مع الإذاعة السويدية في كالمار بإن الهيئة سوف تستعمل سلطتها في متابعة أخطاء العمل في مصلحة الهجرة:

-اذا كان الامر واضح للغاية والهيئة تقول بأن هذه الأخطاء لا يجب ان تستمرعلى ما هي عليه الآن، ومصلحة الهجرة لا تريد أن تصحح الأمر بنفسها.. في نهاية المطاف سوف تستخدم هيئة الشكاوي في البرلمان صلاحيتها والشروع ببدء تحقيق عن الأخطاء في العمل.

كما وجدت هيئة الشكاوى في جولتها التفتيشية للمنطقة الجنوبية قصوراً فيما يتعلق بفترات اتخاذ القرارات لطالبي اللجوء حيث تستغرق في بعض الحالات الكثير من الوقت.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade ljud i menyn under Min lista