قبل يوم من اجتماع الحزب السنوي

مطالبة باستقالة رئيسة حزب المحافظين

2:03 min

طالب عدد من اعضاء حزب المحافظين باستقالة رئيسة الحزب أنا شينباري وذلك قبل يومٍ من الاجتماع السنوي للحزب على مستوى السويد.

ومن بين الأصوات المعارضة لشينباري في حزب المحافظين،كيرستين فرانزين، النائب الثاني لرئيس مجلس بلدية سوليفتيو شمالي السويد، التي صرحت بأنها كانت من المؤيدين لشانبري في بداية الأمر إلا أن المناورة الأخيرة التي حاولت فيها رئيسة الحزب التحالف مع حزب ديمقراطيو السويد اليميني كانت استراتيجية خاطئة.

-اعتقد أن الكثيرين في الحزب لديهم شعور بخيبة الأمل تجاه شانبري. أنا كنت أقف في صفها بالبداية بالرغم من وجود العديد من النقد. اعتقد انها خبيرة وقديرة إلا أنها اختارت استراتيجية خاطئة عندما أطلقت مناورتها السياسية بالتحالف مع حزب ديمقراطيو السويد.

وبدوره محمد المحمد عضو في مجلس بلدية مالمو والناشط بحزب المحافظين قال في لقاء مع القسم العربي للإذاعة السويدية بإن دعوة رئيسة الحزب أنا شينباري للتقارب مع حزب دمقراطيو السويد ساهم بازدياد عدد الأصوات التي تتطالب باستقالة شينباري. 

ويُعقَد غدا الاجتماع السنوي للحزب في مدينة كارلستاد بمشاركة 1500 من أعضاء الحزب المنتخبين في مجالس البلديات.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade ljud i menyn under Min lista