En man.
وزير المالية الأسبق أنديش بوري صورة: Malin Hoelstad/SvD/TT

  بولسين يستلم منصب أنديش بوري

 أعلنت شركة الاستثمار Kinnevik، في بيان صحفي، عن استلام هينريك بولسين، المدير التنفيذي لدى شركة الطاقة الدينماركية Dony Energy، منصب انديش بوري كنائب رئيس "شينيفيك".

يأتي هذا بعد أن أعلن بوري عن استقالته يوم السبت الماضي، عقب البلاغ الذي قُدم للشرطة في حق وزير المالية الأسبق أنديش بوري، متهماً إياه بالتحرش الجنسي وتهديد أشخاص أثناء حفل حضره.

وبحسب إيكوت فإن إجمالي البلاغات التي قُدمت ضده كان ثلاثة، حيث تم إهمال اثنين بسبب التشابه الكبير في ما بينهم.

وكتب بوري على حسابه في الفيسبوك تعليقاً على الحادثة "في هذه الحالة مع اهتمام كبير من وسائل الإعلام، أنا أختار أن أترك مهامي كنائب رئيس شركة Kinnevik وكعضو في مجلس إدارة Bima.

وأضاف بوري بأنه لم يرتكب أي جريمة مشيراً بأن ما قيل عن تصرفه كان شائعات بحسب تعبيره.

وقالت رئيسة حزب المحافظين آنا شينبري باترا، في تعليقها على الحادثة "بالرغم من أن أنديش بوري ليس لديه أي مهمة في حزب المحافظين في الوقت الحالي، إلا أني أنظر بجدية للأمر الذي اتُهم فيه. ومن الجيد أن يتم التحقيق بهذا الموضوع.

وكتب بوري رداً على تصريح رئيسة حزبه، على حسابه في الفيسبوك، بأنه يشعر بالاسى لأن أحد الزملاء والأصادقاء، يرغب باستغلال الوضع وكسب نقاط سياسية على حسابه بحسب تعبيره.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".