بينيامين لادرا
صورة: بينيامين لادرا

ناشط سويدي يبدأ رحلة "سيراً على الأقدام" من يوتبوري إلى فلسطين

1:33 min

انطلق الناشط السويدي بنيامين لادرا سيراً على الأقدام في رحلة بدأها أول أمس الأحد من مدينة يوتبوري غربي السويد باتجاه فلسطين.

الناشط السويدي قال في لقاء مع القسم العربي بالإذاعة السويدية، إنه اختار أن يبدأ رحلته هذا العام في الذكرى المئة لبداية الانتداب البريطاني على فلسطين في عام 1917 بحسب تعبيره.

وأضاف لادرا بأن الهدف من وراء هذه الرحلة الطويلة والتي من المتوقع أن تتجاوز العام تقريباً، هو تسليط الضوء على القضية الفلسطينية والدعوة لإنهاء النزاع والعيش بسلام بين جميع الأطراف المتصارعة، وذلك عن طريق جذب انتباه العالم إلى شيء متفرّد يستطيع من خلاله فعلَ ذلك على حدّ قوله.

بنيامين، الذي ذكر بأنه سيستعين بالأجهزة الذكية لترشده إلى الطريق التي سوف يَمر بها عبر ألمانيا والنمسا مروراً بكرواتيا والجبل الأسود وصولاً إلى تركيا ثم إلى قبرص ومن بعدها إلى حيفا، مشيراً أن تمويل الرحلة سيكون ذاتي وأنه سيطلب المساعدة من سكان المدن أو القرى التي سيمر بها .

يُذكر أن لادرا كان قد نظّم إضراباً عن الطعام في مدينة يوتبوري في مايو/ أيار الماضي وذلك تضامناً مع الأسرى الفلسطينيين الذي كانوا قد أضربوا عن الطعام في السجون الإسرائيلية آنذاك.

على علاقة بالموضوع

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".