Tekniker klättrar ombord på ubåten
صورة: Johan Nilsson/TT

الدنمارك تطالب بالبحث في المجال الجوي السويدي عن امرأة مفقودة

1:37 min

تواصل السلطات الدنماركية التحقيقات في قضية السيدة السويدية التي اختفت خلال رحلة بحرية يوم الخميس الماضي.

وقد تقدمت السلطات الدنماركية بطلب للسويد من اجل السماح لها بالبحث بالطائرات في المجال الجوي السويدي.


وذكر كريستر إيكيروث مساعد قائد الانقاذ في مركز الإنقاذ البحري والجوي أن الدنمارك تقدمت اليوم بطلب لاستخدام المجال الجوي السويدي في عمليات البحث.


  طالبوا منهم أن يطيروا على الأراضي السويدية لاستكشاف سطح الماء. 


ويقول إن هذا الإجراء ليس من غير المألوف ولن يسبب أي جدل. فعلى سبيل المثال، استخدمت النرويج سابقا المجال الجوي السويدي لعمليات بحث مماثلة.


وذكرت شرطة كوبنهاغن في مؤتمر صحفي أنهم سوف يبحثون عن جسدها في المنطقة التي غرق بها القارب.


واضافت الشرطة أيضا أنه يشتبه في أن صانع الغواصة البالغ من العمر 46 عاماً قد اغرق الغواصة مما يتعارض مع ما ادعاه يوم الجمعة. فقد ادعى الرجل ان الغواصة كانت بها مشاكل فنية، وهذا هو السبب في غرقها فجأة خارج كوبنهاغن.

يذكر أن السيدة التي اختفت تعمل صحفية وكانت على متن الغواصة في مهمة عمل لإجراء موضوع صحفي عن صانع الغواصة المتهم حالياً بقتلها، والذي ينفي تلك المزاعم.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".