Kim Wall
1 av 2
الصحفية القتيلة كيم وال صورة: Tom Wall /TT
Hemvärnet söker längs stranden där en kvinnokropp
2 av 2
السلطات الدنماركية اثناء عملية البحث صورة: Johan Nilsson/TT

التعرف على جثمان الصحفية المختفية

1:03 min

أعلنت الشرطة الدنماركية في مؤتمر صحفي صباح اليوم ان جثة السيدة التي تم العثورعليها في المياه في أوريسوند هي للصحفية السويدية كيم وال التي فقدت على متن غواصة في 11 أغسطس / آب الجاري اثناء قيامها بإجراء موضوع صحفي عن اكبر غواصة بنيت في القطاع الخاص في العالم.

وقد تم التعرف عليها بعد اجراء تحليل الحامض النووي لها. ولم تتمكن الشرطة من قول اى شيء عن كيفية وفاة كيم وال وسوف يستمر البحث عن المزيد من اجزاء الجسم فى المنطقة التى عثر فيها على الجثة.

التحقيقات تدخل الآن مرحلة أكثر هدوء. ما زال هناك العديد من الشهود يجب الاستماع إليهم بالإضافة الى القيام بتحقيقات فنية.

وكانت الشرطة قد تلقت بلاغ يوم وقوع الحادث بأن الغواصة لم تعد إلى رصيفها. وعندما بدأ البحث عن الغواصة، تلقوا رسالة لاسلكية من مالك الغواصة بأنه في طريقه للعودة إلى الميناء.

ولكن في الساعة 11 غرقت الغواصة فجأة. وقد تم انقاذها بواسطة قارب خاص ولكن لم يتم العثور على الصحفية.

وقد تم القبض على صاحب الغواصة الذي يشتبه في انه تسبب في وفاتها.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".