Anna Kinberg Batra-sdltc29388e-nh
رئيسة حزب المحافظين آنا شينبري باترا صورة: Fredrik Sandberg/TT
استقالة رئيسة حزب المحافظين

باترا: أنا فخورة بأنني أول امرأة قادت حزب المحافظين

3:30 min

أعلنت رئيسة حزب المحافظين آنا شينبري باترا عن تنحيها من منصبها، في مؤتمر صحفي، بعد توجيهها إنتقاداً لأعضاء حزبها الذين أعلنوا عن سحب الثقة منها علاناً.

 كون المسؤولية تقع بالدرجة الأولى على عاتق رئيس الحزب، فأنا غير راضية عن ادائي في تأدية مهمتي، وهي أن أقود الحزب نحو الانتخابات وتشكيل حكومة. لذلك قدمت استقالتي للجنة الترشيح، قالت باترا.

 بدأت باترا حديثها خلال المؤتمر الصحفي عن التحديات التي واجهتها السويد والعالم خلال السنوات الثلاث الاخيرة التي تقلدت فيها منصب رئيسة حزب المحافظين. مشيرة الى أزمة اللاجئين والى العمليات الإرهابية التي ضربت العديد من العواصم الأوروبية.

  أعلنت باترا بأنها توصلت الى قرار الاستقالة مساء أمس بعد الضغط الذي تعرضت اليه من قبل أعضاء حزبها.

 أنا فخورة بما قمت به من عمل، كما أنني فخورة بقيم وسياسة حزب المحافظين، وأتمنى أن يحصل خلفي على دعم الأكثرية داخل الحزب، قالت باترا التي تقدمت بالشكر الى جميع أعضاء الحزب وايضاً الى رؤساء أحزاب الكتلة البرجوازية.

بلحجة واثقة قالت باترا خلال المؤتمر الصحفي بأنها فخورة أنها أصبحت أول أمرأة تقود حزب المحافظين.

 أتمنى أن تشهد أبنتي في المستقبل حصول السويد على رئيسة وزراء امرأة، قالت باترا.

 مضيفة بأنها غير نادمة على قبول منصبها كرئيسة لحزب المحافظين، كما قالت بأنها غير نادمة على تصريحاتها بشأن فتح التعاون مع حزب ديمقراطي السويد.

 ما يحتاجه الحزب حالياً المضي قدماً والتركيز على سياسة الحزب بدلاً من التركيز على الخلافات الداخلية، قالت باترا.

 باترا أعلنت أيضاً عن أنها ستقوم بتقديم طلب لمجلس إدارة الحزب، لكي يتم الإعلان عن مؤتمر أضافي لحزب المحافظين لانتخاب ريساً جديداً للحزب.

على علاقة بالموضوع

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".