غريغور غوستافسون مدير عام سكانديا صورة:Anders Jelmin/SR.
غريغور غوستافسون مدير عام سكانديا صورة:Anders Jelmin/SR.

تحذيرات من مخاطر كبيرة تمس التزامات التقاعد في البلديات

2:31 min

رغم مواصلة ما يسمى بديون المعاشات التقاعدية بالانخفاض خلال العام الماضي، إلا أن المدير العام في شركة التأمين سكانديا غريغر غوستافسون يرى أن هناك مخاطر كبيرة بشأن ديون المعاشات التقاعدية.

المخاطر واضحة يجب خفض مستوى الرفاهية أو رفع الضريبة.

يقول غريغر غوستافسون، إذ يتعلق الأمر بالمبالغ الهائلة التي يترتب على البلديات دفعها للموظفين السابقين والذين صعدوا إلى التقاعد حديثاً، وهو ما يطلق عليه عادة ديون المعاشات التقاعدية.

وقد بلغ ما يسمى بدين المعاشات التقاعدية حوالي 235 مليار كرون سويدي، وفقا لتقرير سكانديا، أي بانخفاضٍ قدره 9 مليار في السنة.

وتختلف التزامات المعاشات التقاعدية من بلدية لأخرى، بلدية بايالا على سبيل المثال لديها ديون تصل إلى أربعين ألف للشخص الواحد، بينما تصل في خيبو إلى 578 كرون سويدية للشخص الواحد. ووفقاً لسكانديا على البلديات أن تعطي أولوية في المستقبل لدفع المعاشات التقاعدية.

ويقول غريغر غوستافسون أنه يجب أن تصبح عمليات الدفع أكثر سهولة ويضيف 

وهذا الأمر يشكل مصدر قلق في المقام الأول للبلديات التي لديها قاعدة سكانية متدنية خاصة وان عدد من يساهمون الأن في تمويل الالتزامات التقاعدية أقل من عدد الذين ساهموا خلال القرن الماضي، يتابع 

 رئيسة قسم الاقتصاد في رابطة البلديات والمقاطعات السويدية أنيكا فالنسكوغ تقول أن سكانديا تمارس نوع من الدعاية والترهيب وتضيف فالنسكوغ 

 أعتقد أن البلديات ومجالس المقاطعات تدرك تماما أهمية دين المعاشات التقاعدية وتكاليف المعاشات التقاعدية.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".