وزير الشؤون المدنية أردلان شيكاربي صورة: Fanni Olin Dahl/TT.
وزير الشؤون المدنية أردلان شيكاربي صورة: Fanni Olin Dahl/TT.

الحكومة وحزب اليسار يتفقان على الحد الأعلى للأرباح وانتقاد من المعارضة

3:14 min

اتفقت الحكومة مع حزب اليسار على تحديد سقف المكاسب في مجال الرعاية الصحية الخاصة، لكن الأحزاب لم تعلن عن المستوى المحدد لسقف الأرباح الذي لا يغطي سوى المدارس والرعاية الصحية الخاصة.

 لدينا التزامات اتجاه المواطنين دافعي الضرائب الذين يضعون في حسبانهم أن الضرائب التي يدفعونها سوف تنفق في المجال الذي يقصدونه.

هذا ما قاله وزير الشؤون المدنية من الحزب الاشتراكي الديمقراطي أردلان شيكاربي حول مقترح القانون.

ومنذ البداية قيل أنه ينبغي أيضاً إدراج الرعاية الصحية في المقترح الذي سيعرض على البرلمان قبل الانتخابات المزمعة في الخريف القادم. لكن ذلك لم يحصل فقد تم استبعاد الرعاية الصحية، ويضاف كمكسب جديد لن يتم تناوله إلا بعد الانتخابات. ويتابع الوزير شيكاربي

 لقد أجرينا حواراً مكثفاً مع المهنيين العاملين في مجال الرعاية الصحية وكذلك مع النقابات العمالية، وقد توصلنا إلى استنتاجٍ مفاده أننا بحاجةٍ إلى مواصلةِ العمل على مسألةِ وضعِ إطارٍ تنظيمي يتكيف مع احتياجات الرعاية الصحية. 

لقي الاقتراح انتقاداتٍ شديدة من قبل المعارضة، حيث اعتبره رئيس الحزب الليبرالي يان بيوركلوند مثيراً للصدمة وأطلق عليه تسمية حظر الأرباح حيث قال

في الممارسة العملية سوف يؤدي أولاً إلى حظر الأرباح، عبر قواعد صارمة تطبق على مجالي المدارس ورعاية المسنين وغيرها من الأنشطة. سوف يؤدي ذلك إلى إفلاسٍ كبير، ما يؤدي إلى انخفاض الخيارات.

وفي شهر آذار مارس سوف يعرض مشروع سقف الأرباح على البرلمان ليتحول إلى قرار في شهر حزيران يونيو. وينطلق المقترح من التحقيق الذي رفع للحكومة والمتعلق بالرفاهية الاجتماعية والذي جاء فيه ان السقف هو 7 بالمئة على رأس المال التشغيلي. لكن هذا المقترح هذا لم يقل شيئا عن المستوى، والناطقة في شؤون السياسة الاقتصادية في حزب اليسار أولا أندرسون قالت ان حزبها سوف يتفاوض مع الحكومة حول ذلك.

لكن إمكانية إقرار هذا المقترح في البرلمان تكاد تكون شبه معدومة بسبب المعارضة الشديدة التي يوجهها من قبل أحزاب التحالف البرجوازي وكذلك حزب ديمقراطي السويد.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".