Bombdådet utanför Syndikalisternas lokal
التفجير بالقرب من مبنى للاجئين صورة صورة: Polisen

المحكمة العليا تخفف الحكم على اثنين من المتهمين في تفجيرات يوتبوري

2:28 min

خفضت محكمة الاستئناف الحكم الصادر بحق اثنين من ثلاثة ينتسبون إلى مقاومة الشمال والمتهمين بتفجيرات يوتيبوري في الشتاء، بينما شددت العقوبة بحق الثالث.

وقد قررت محكمة الاستئناف اليوم تخفيف الحكم الصادر بحق اثنين ممن لهما صلة بحركة المقاومة الشمالية، كانت محكمة المقاطعة قد حكمت عليهما بتهمة تنفيذ سلسلة من التفجيرات في مدينة غتنبرغ.

وخفض الحكم على رجل يبلغ من العمر 23 عاماً وكان قد حكم عليه بالسجن لمدة ثمانية أعوام ونصف، بتهمة تنفيذ تفجيرٍ في أحد مساكن اللاجئين. حيث تم تخفيض حكمه إلى ست سنواتٍ ونصف.  

أما الشخص الثاني والبالغ من العمر 51 عاماً وكان قد اعتدى على مسكن للاجئين وبموجب ذلك حكم عليه لمدة خمس سنوات من قبل محكمة المقاطعة، الآن قامت محكمة الاستئناف بتخفيض الحكم عليه لمدة عامين ونصف العام.

وخلال التفجير الذي طال مسكن للاجئين أصيب رجلٌ بإصابات خطيرة، وقد حكم على الرجل الشاب البالغ من العمر 23 سنة والرجل البالغ من العمر 51 بغرامةٍ مالية قدرها 200 ألف كرون نتيجة الأضرار التي ألحقاها بالرجل.

وبنتيجة تبرئة الرجلين من تهمة الإضرار بالرجل سوف يعفيان من الغرامة المالية.

وفي ذات الوقت الذي يخفف فيه الحكم عن الرجلين يتم تشديد العقوبة بحق المتهم الثالث البالغ من العمر 20 عاماً. وكانت محكمة المقاطعة قد حكمت عليه بعقوبة السجن لمدة سنة ونصف، وقررت محكمة الاستئناف زيادتها أربعة أشهرٍ إضافية.

وكان الرجال الثلاثة قد اتهموا بالقيام بثلاث تفجيرات في غتنبرغ ما بين تشرين الثاني من العام الماضي وكانون الثاني من العام الحالي، وأحد هذه التفجيرات وقع بالقرب من مسكنٍ للاجئين.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".