Fredrik Furtenbach om Moderaternas nya migrationspolitik
1 av 2
صورة: TT och Sveriges Radio
محمد محمد عضو مجلس بلدية مالمو عن حزب المحافظين
2 av 2
محمد محمد عضو مجلس بلدية مالمو عن حزب المحافظين

حزب المحافظين يرغب بمنع تقديم طلبات اللجوء من داخل السويد

محمد محمد: شرط اللغة وامتحان حول المجتمع للحصول على الجنسية مطبق في الكثير من دول العالم
5:24 min

أظهرت النتائج الأولية للاجتماع الموسع الذي عقده حزب المحافظين في نهاية الأسبوع الماضي، تأييدا كبيراً بين أعضائه لفرض قوانين وإجراءات أكثر شدة فيما يخص سياسة اللجوء في البلاد.

حزب المحافظين بعد تولي أولف كريسترسون لرئاساته يبدي رغبة بتغير سياسة اللجوء في أوروبا عموماً على المدى البعيد وذلك بإلغاء حق طلب اللجوء من داخل دول الاتحاد ودعم نظام حصص اللاجئين بالأمم المتحدة مقابل ذلك، بالإضافة لفرض شروط جديدة تتعلق بالحصول على الجنسية السويدية كشرط اللغة وتقديم اختبار عن المجتمع السويدي.

وقال فريدريك فورتنباخ، المحلل السياسي في الإذاعة السويدية إيكوت، إن حرب المحافظين اليوم يميل أكثر نحو اليمين على ما كان عليه في السابق.

ومن جانبه قال محمد محمد، عضو مجلس بلدية مالمو عن حزب المحافظين، في لقاء مع القسم العربي بالإذاعة السويدية إن الأحزاب السويدية عموماً تميل للتشدد فيما يخص سياسة اللجوء بحسب تعبيره مضيفاً بأن السويد تبقى من أكثر الدول الأوروبية سخاءً فيما يخص اللاجئين.

لسماع اللقاء كاملاً مع محمد محمد اضغط على الملف الصوتي في أعلى الصفحة

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".