Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på https://kundo.se/org/sverigesradio/
Man
Lars Ohly. Arkivbild. صورة: TT
تداعيات #metoo مستمرة

لارش اولي غير مرحب به في مناسبات حزب اليسار

وقت النشر fredag 24 november 2017 kl 16.05

اقصي الرئيس السابق لحزب اليسار لارش اولي عن جميع المناسبات المرتبطة بالحزب، ولن تسمح له بالمشاركة في الكونغرس العام للحزب الذي سيعقد في شباط فبراير المقبل في كارلستاد. السبب هو رفع بلاغ للشرطة يتهمه بالتحرش الجنسي.

هانا غيدين هي نائبة سكرتير الحزب وتقول
- شعرت بالغضب والانزعاج الكبير خاصة انني كنت اتطلع اليه واكن له الثقة. لكنني في الوقت نفسه ارى اهمية التطرق لهذا الموضوع واتخاذ ردة فعل تجاهه، تقول هانا غيدين.

وكان لارش اولي بالتزامن مع حملة مي تو قد كتب في مقال نشرته صحيفة سفنسكا داغبلادت انه حاول التقرب من امرأة بصورة سببت لها ازعاجا كبيرا خلال الاجتماع العام لحزب اليسار الذي عقد في مالمو في ايلول سبتمبر الماضي، وبأن بلاغا رفع الى الشرطة بحقه.

وعلى الرغم من ان الشرطة كانت قد اغلقت التحقيق الا ان معلومات وصلت الى قسم الاخبار في الاذاعة السويدية تشير ان الى ان المرأة طلبت اعادة مراجعة القضية.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".