Martin Strid
مارتن ستريد صورة: Skärmdump/SVT

عضو عن حزب SD: المسلمون ليسوا بشراً 100%

3:51 min

قال مارتن ستريد السياسي في حزب ديمقراطيي السويد، إن المسلمين ليسوا بشراً مكتملين. ذلك أثناء مؤتمر الحزب العام في مدينة نورشوبينغ السبت الماضي.

وأثناء كلمته التي نقلها مباشرة منتدى التلفزيون السويدي SVT Forum، قال ستريد:

نستطيع القول إن هناك مقياس من صفر إلى مائة. وفِي نهاية يمين هذا المقياس نجد بشر مكتملين بنسبة 100%. أما في الجهة المقابلة فنجد أشخاص 100% محمديين (ويقصد بهم المسلمون). وأن كل المسلمين يتواجدون في مكان معين بهذا المقياس، وأن أتباع تنظيم الدولة الإسلامية هم 100% محمديون (مسلمون).

وأضاف مارتن ستريد بالقول:

كل مسلم ترك الإسلام، فهذا يعني أنه في الطريق الصحيح لكي يصبح إنساناً كاملاً. قبل سنة من الآن لم أكن أعرف عن الإسلام سوى معتنقيه. لكن عندما انخرطت في حملة ضد الاسلام المعتدل، وبدأت بالتعرف على مبادئه أصابني الرعب. فهو دين مبني على الكراهية والكذب والعبودية، ومنع التطور. فعقاب تاركي الإسلام أو منتقديه أو الساخرين منه هي الموت، لهذا يجب علينا فهم الإسلام. نحن نريد تحرير المسلمين من الإسلام، وهدفنا أن يصبحوا جزء من حزب ديمقراطيي السويد بدل هذا الدين.

هذا التصريح أثار موجة من الانتقادات بعد تسليط الضوء عليه من طرف وسائل الإعلام. ما دفع عدد من ممثلي الحزب، بمطالبة ستريد بمغادرة مؤتمر الحزب، وهو ما استجاب له، قبل أن يقدم اعتذاراً عما بدر منه. كما تعالت بعض الأصوات مطالبة بفصله عن الحزب. حيث تم فتح تحقيق حول هذه الواقعة، وسيتم الحسم فيها بسرعة في غضون الأيام القليلة المقبلة، وفقاً لما صرحت به قيادة حزب ديمقراطيي السويد.

وفي تعقيبه عن ذلك، عضو البرلمان عن ديمقراطيي السويد، آرون إيميلسون، والناطق الرسمي باسم الحزب في الشؤون الثقافية، الذي كان حاضراً في الندوة، قال إن تصريحات مارتن ستريد، تتعارض مع مواقف وتوجهات الحزب:

 - لقد كانت ردة فعلي كانت قوية، عندما علمت أنه تحدث عن تصنيف قيمة البشر الإنسانية بالرجوع لخلفيتهم الدينية.

وفِي تصريح لوكالة الأنباء السويدية قال مارتن ستريد أن ما بدر منه أمر مؤسف، لأنه عبر بشكل غير لائق. كما قدم اعتذاراً، وعلل زلته بالتوتر الذي أصابه بسبب ضيق الوقت الذي خُصص لكلمته.

المصدر: TT - SVT -Ekot

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".