Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på https://kundo.se/org/sverigesradio/
متاعبة الناس لتصاعد رماد بركان أغونغ في جزيرة بالي
Invånarna kring Mount Agung evakueras nu. صورة: SONNY TUMBELAKA
‏استمع‎
(1:28 min)

بركان بالي يرفع حالة التأهب لأقصى مستوى

وقت التحديث måndag 27 november 2017 kl 13.08
وقت النشر måndag 27 november 2017 kl 13.01

رفعت إندونيسيا اليوم الإثنين حالة التأهب إلى أعلى مستوياتها بسبب بركان جبل أغونغ الواقع في جزيرة بالي شرقي البلاد، وحثت كل القاطنين في المناطق التي تبعد من البركان ما بين ثمانية وعشرة كيلومترات، على الرحيل فوراً، بينما أعلن مسؤولون توسيع منطقة الاستبعاد إلى 85 كيلومترا.

ووفقاً لوزارة الخارجية السويدية فهناك حوالي ألف سويدي في الجزيرة السياحية، مائتين منهم يقيمون هناك بصفة رسمية.

الوزارة ذكرت أن 20 مسافراً كانوا يعتزمون العودة اليوم للسويد مع وكالة الأسفار Apollo، لكن تعذر عليهم الأمر بسبب توقف الملاحة الجوية.

وفي تعقيبها على ذلك، قالت آن صوفي أولسون، رئيسة قسم الإعلام لدى الشركة:

لدينا اتصالات مباشرة مع كل الأشخاص الذين يتواجدون في عين المكان، ونعمل جاهداً على إيجاد مساكن لهم في انتظار فتح المطار لأبوابه من جديد. لكن يتضح أن الأجواء لديهم هادئة، بحيث يتواجدون الآن خارج المنطقة الأمنية التي تم توسيعها الليلة".

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".