آن لينديه، وزيرة الشؤون الأوروبية.
آن لينديه، وزيرة الشؤون الأوروبية. صورة: Henrik Montgomery/TT

وزيرة الشؤون الأوروبية تدافع عن أوربان آلين

2:11 min

صرحت وزيرة الشؤون الأوروبية آن لينديه عن الاشتراكي الديمقراطي، بأن الاتهامات التي وجهت لرئيس البرلمان أوربان آلين لا تتوافق مع تجربتها من العمل معه.

وقالت لينديه في تصريح لوكالة الأنباء السويدية أنها عملت عن قرب مع أوربان آلين لمدة 15 سنة.

فيما يتعلق بالاتهامات التي وجهت إليه من عدة جهات مجهولة الهوية، يمكنني القول بأنني لم أرى أي شيء يميل لذلك إطلاقاً  

 وعن قضية التحرش الجنسي التي اتُّهم بها أوربان آلين في عام 2008، أبت آن لينديه عن التعليق لأنها لا تعرف شيئاً عن تفاصيل القضية، ولكنها أكدت أنها بصورة عامةً لم ترى أو تشعر بأي شيء مماثل طوال الفترة التي عملت فيها مع رئيس البرلمان أوربان آلين.

يُذكر أن الاتهامات نقلتها صحيفة داغنس نيهيتر عن أكثر من 30 شخص، اتهموا رئيس البرلمان بسوء استخدام السلطة، بالإضافة لتهمة التحرش الجنسي تعود لعام 2008، كان الحزب الاشتراكي الديمقراطي قد افتتح تحقيقاً داخلياً آنذاك، غير أنه لم يؤدي إلى نتائج تذكر.

وفيما يتعلق بالاتهامات عن سوء استخدام السلطة، قالت آن لينديه أن أوربان آلين يتمتع بأسلوب قاسٍ في القيادة، لكنها أشارت أن القساوة تسير على الرجال والنساء بنفس الشكل، ولم يكن آلين قاسياً بشكل خاص تجاه النساء، بحسب رأيها.

وفي هذا السياق، صرح رئيس المجموعة البرلمانية للاشتراكي الديمقراطي أنديش إيغيمان، بأنه يعزم التحدث مع نظرائه من رؤساء المجموعات البرلمانية حول التحقق من المعلومات الواردة مؤخراً، وذلك عن طريق فتح تحقيق مستقل.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".